حكاية _

انتقد فريق مركز حكاية المشارك في المراقبة على الانتخابات النيابية لعام ٢٠٢٠ #الهيئةالمستقلةللانتخابات اليوم، بسبب غموض أحاط عملية حصول احد مراقبيين المركز على معلومات في غاية الأهمية واساسية في العملية الانتخابية والتي تتضمن طرق الوصول إلى نسب مئوية عن المرشحين من الفئات الشبابية والتي سجلت ليوم أمس رسميا معرباً موظف الهيئة انه لا يملك هذه النسب ولا يمكن معرفتها الا من خلال مراجعة رؤساء اللجان في كل مناطق المملكة، وأفاد أيضا أنه لا يوجد قاعدة للتواصل بين رؤساء اللجان والمراقبين الا من خلال الزيارة الشخصية لرئيس اللجنة.

وأعرب منسق فريق المراقبة لمركز حكاية في العاصمة عمان أسامة النيص استياءه حول عدم توفر المعلومات الكاملة لدى موظفين الهيئة وعدم تمكنهم من الإجابة عن استفسارات المراقبين .

Leave a Reply